× الرئيسية
ملفاتنا
صورنا
إنفوغرافيك
من نحن
تَواصُل
النشرة البريدية
facebook twitter twitter twitter
اختر محافظة لتصفح المقالات حلب
الرقة
الحسكة
دير الزور
اللاذقية
طرطوس
إدلب
حماة
حمص
دمشق
القنيطرة
درعا
السويداء
ريف دمشق

على الطاولة

رغم أنهم يضعون على طاولاتهم البلاد وأهلها، ما زلنا نراهن على أن وضع بعض قضايانا على طاولة تخصنا، قد يُثمر يوماً ما

«شمال وشرق»: لا صناعة ولا من يصنعون!

بديع الزمان مسعود

15-12-2021

لا تسهل الإحاطة بجميع مشكلات الصناعة في شمال وشرق سوريا، لكن المؤكد أنها لا تختلف كثيراً عن بقية المناطق السورية، ومعظمها مرتبط باﻷوضاع اﻷمنية و«الإدارية» في البلاد سواء لجهة التهاوي الاقتصادي، أو تغوّل الفساد، أو غياب الاستراتيجية الحقيقية لدعم الصناعة. فضلاً عن وضع تختص به مناطق الشرق وهو تداخل السيطرة والصلاحيات بين دمشق، والإدارة الذاتية

في البحث عن «الثقافة السياسية» السورية

حديقة أقحوان 29-11-2021

كثيراً ما تُعتمد الثقافة السياسية لأي مجتمع وسيلة، أو مرجعاً لتحليل ظواهره، والتجليات الناجمة عن هذه الظواهر، فتُدرس مكونات الثقافة السياسية، ومدى ونسبة توافر كل منها في هذا المجتمع أو ذاك. ماذا عن الثقافة السياسية في بلادنا؟ ماذا يمتلك المجتمع من مكونات هذه الثقافة الجمعية؟

«الإنسان المقهور» و«شريكه المهدور»: نسخة سورية حيّة

عسّاف سعفة منصور 29-11-2021

خطاب «إلقاء اللوم» يكاد يكون الشيء الوحيد المشترك بين كثير من السوريين والسوريات. يلاحظ تصاعد هذا الخطاب بتناسب عكسي مع انخفاض وتيرة العمليات العسكرية، وطردي مع تصاعد الأزمة الاقتصادية في الأعوام الأخيرة، لتدور أسطوانة إلقاء اللوم على فئات عديدة، وتحميل المسؤولية لأي جهة أو شخص، حتى لو اقتضى الأمر أن يكون أحد الوجوه التي صدرتها السلطة في وقت ما

من «حياة تشبه الموت» إلى حافة الموت: «مواسم الهجرة نحو الشمال» لا تنتهي

رونق سعيد 18-11-2021

على الحدود البيلاروسية – البولندية يحتشد آلاف الباحثين والباحثات عن «امتياز اللجوء» أملاً بعبور يوفر حياة أفضل، من دون الاكتراث بتصريحات المسؤولين، وتحليلات الخبراء عن تحول القضية إلى ورقة ضغط بيد بعض الساسة، أو تشكيل موجات اللاجئين «خطراً» على هذا البلد أو ذاك

وحش المدينة

جورجي بحري 12-11-2021

بين المدن والحروب علاقة وطيدة أيضاً، لا لأنّ ولادات الحروب مرتبطة بالمدن بالضرورة، بل لأنّ الحروب، قديمها وحديثها، لا تنتهي إلا بعد أن تنتكب المدن، من قرطاج إلى دريسدن، وستالينغراد، فهيروشيما وناغازاكي، وليس انتهاءً بحمص وحلب

من الأسطورة إلى «وسائل التواصل»: الكراهية «تجمعنا»!

لمى نور 06-11-2021

لم يكن ممكناً أن نصبح ما نحن عليه من دون امتلاكنا اللغة. اللغة التي أوجدناها لنتبادل التواصل، ونعبّر عن رغباتنا، واحتياجاتنا في لحظة سعي إلى النجاة والبقاء. اللغة ذاتها استخدمناها أداة للتفرقة والتمييز على أسس اختلقناها بأنفسنا

«العصمة لا تكون إلا لنبي»..

الريفي 04-11-2021

«الصوت السوري»، ما أجمل الـ التعريف حين توضع في مكانها المناسب! هل هناك من ينكر أن صباح فخري حالة سورية خالصة خاصة لا يمكن تجاهلها؟ هو ليس نجمة في علم نختلف على عدد نجماته، ولا جغرافيا يقتطعها محتلّ هنا، أو يهيمن عليها مستبد هناك

قرابين الصحافة في سوريا: جرائم بأيدٍ كثيرة

رونق سعيد 03-11-2021

منذ اندلاع شرارة الحرب في سوريا أدركت جميع الأطراف أن «سلاح الكلمة والصورة» لا يقل «خطورة» عن مختلف أنواع الأسلحة المستخدمة، فكان لا بد من الالتفات إليه، وعمد كل طرف إلى استهداف إعلاميي خصومه، رغم معرفته بأن ذلك ينتهك القانون الدولي، ويعد جريمة حرب يجب أن يعاقب مرتكبوها

هل عرفنا «المدن» في بلادنا؟

الريفي 31-10-2021

خلُص الفيلسوف الألماني ماكس فيبر إلى أساسيات ينبغي أن تتوافر في المدينة: التحصين والحماية، ومراكز تجارية، ورمز قانوني ونظام قضائي ذاتي، وجمعية من المواطنين تنسق التعامل مع البلدية، والأهم أنه أشار إلى الاستقلال السياسي الكافي للمواطنين في المناطق الحضرية لاختيار حكام المدينة