× الرئيسية
ملفاتنا
صورنا
إنفوغرافيك
من نحن
تَواصُل
النشرة البريدية
facebook twitter twitter twitter
اختر محافظة لتصفح المقالات حلب
الرقة
الحسكة
دير الزور
اللاذقية
طرطوس
إدلب
حماة
حمص
دمشق
القنيطرة
درعا
السويداء
ريف دمشق

حكاياتنا

كيف يعيش السوريون اليوم في كل مكان؟ نحاول الإضاءة على جزء بسيط من الصورة

علم نفس الحمير!

رصينة سن الذهب

19-04-2021

كان جدي يهبط قبل طلوع الشمس من قريتنا الجبليّة العالية إلى المدينة التي تبعد عشرين كيلو متراً، عبر طريق ترابية مغبرة صيفاً موحلة شتاءً، لم تطأها سيارة ولا عرفت الزفت حتى أوائل ثمانينيات القرن الماضي

لسانك حصانك!

هدى الحيران 12-04-2021

هناك أمور نفتح أعيننا عليها، ونعايشها يوماً بعد يوم، فتألفها حواسنا، وتصبح من المسلّمات التي لا يتعامل معها الدماغ خارج هذا الإطار، فنعجز بسبب ذلك عن فهم ما انطوت عليه من إعجازات وإنجازات

المواصلات في اللاذقية: طرة ونقش!

جُمان أرجوان 12-04-2021

ليست مدينة اللاذقية كبيرة، لكنها تمتاز بحركة دائمة للسكان بين القرى والمدينة، إذ يعيش عدد كبير من الموظفين والطلاب في قراهم، ويتنقلون جيئة وذهاباً، يومياً. بين فترة وأخرى تتكرر أزمات المواصلات، مع تفاقم صعوبتها. أحدث الأزمات ما زالت «طازجة»

ريف حلب: مواصلاتٌ بلا منظومة!

أكثم صبر الزمان 12-04-2021

لا يمكن الحديث عن «منظومة مواصلات عامة» في ريف حلب الواقع تحت سيطرة المعارضة. هناك وسائل يعتمدها السكان للتنقل بين القرى والبلدات والمدن، لكنها ليست منظمة، ومكلفة، وأحياناً خطرة

أنثى في الباص: هلموا أيها المتحرشون!

روز ماري روز 12-04-2021

لست ابنة واحدة من المدينتين الكبيرتين في سوريا، وكنت أعيش في وسط مدينتي، لذا ونظراً إلى أن كلّ الأماكن التي أزورها كان يمكن قصدها سيراً على الأقدام، بدأت علاقتي متأخّرةً مع وسائل النقل الداخلية.

المواصلات في إدلب: رمدٌ يشبه العمى!

فرصة نادر 12-04-2021

يعد قطاع المواصلات أحد أشد القطاعات تردياً في إدلب وريفها، إذ لا وجود لمنظومة نقل عام، والاعتماد في الدرجة الأولى على ميكروباصات مملوكة لأفراد. وأسهم رفع أسعار البنزين والمازوت في رفع أجور المواصلات أضعافاً. أثمان باهظة يسددها الأهالي من أموالهم، وأعصابهم، ووقتهم

مواصلات دمشق: متى يمكننا الوصول إلى وجهتنا؟

لمى نور 12-04-2021

أزمة المواصلات في دمشق ليست «ابنة اليوم». أصل المشكلة مردّه غياب التخطيط والتنظيم عن هذا القطاع. الفارق بين الماضي والحاضر، أن صعوبة إيجاد مواصلات كانت سابقاً تقتصر على أوقات الذروة فقط، أما الآن فالمشهد مألوف في كل الأوقات: تجمعات كبيرة في كل مكان لأناس ينتظرون، ويختبرون القهر والتعب والذل وتلف الأعصاب، في روتين يومي محبط

التعليم العالي في الشمال: جامعات بلا اعتراف

أكثم صبر الزمان 07-04-2021

يشهد التعليم الجامعي في مناطق سيطرة المعارضة السورية، شمال غرب سوريا، حالة نشاط لافتة، وبرغم عدم وجود اعتراف دولي، فإنّ الجامعات والمعاهد في المنطقة آخذة في الازدياد، ومؤشرات إقبال الطلاب عليها صاعدة، خاصة في ظل الحالة الأمنية شبه المستقرة

في إدلب: أطفال بلا تعليم.. ومدارس في مهب الريح

فرصة نادر 05-04-2021

التهجير هو السبب الأساسي في حرمان الأطفال من التعليم في الشمال السوري، لكنه ليس الوحيد. تتضافر معه أسباب كثيرة، مثل النقص الحاد في الأبنية المخصصة للتدريس، والمقاعد والتجهيزات، ورفض بعض الأهالي تعليم أطفالهم وزجهم في سوق العمل بدلاً من ذلك