× الرئيسية
ملفاتنا
صورنا
إنفوغرافيك
من نحن
تَواصُل
النشرة البريدية
facebook twitter twitter twitter
اختر محافظة لتصفح المقالات حلب
الرقة
الحسكة
دير الزور
اللاذقية
طرطوس
إدلب
حماة
حمص
دمشق
القنيطرة
درعا
السويداء
ريف دمشق

حكاياتنا

كيف يعيش السوريون اليوم في كل مكان؟ نحاول الإضاءة على جزء بسيط من الصورة

طابور سوري

سطر فارغ

12-11-2020

فجأة، علا صوت امرأةٍ تصرخ بنبرةٍ حادة: «بدنا حقوقنا». عمَّ الصمت بعد هذه الجملة، ونظر الذكور جميعاً إليها. في مجتمعٍ ذكوريٍّ كمجتمعنا، بعد جملة مثل هذه (بدنا حقوقنا) من فم امرأة، تلتبس المفاهيم، ويتداخل بعضها ببعضها الآخر

«صانعات التغيير» في إدلب: فاعلات رغم كل شيء

فرصة نادر 10-11-2020

برغم ما تفرزه الظروف من تحديات خطيرة، تقوّض دور المرأة في سوريا بالعموم، وفي محافظة إدلب، يشكل فريق «صانعات التغيير» واحدة من الحالات الهامة في مجاله. يعمل الفريق على دعم وتمكين المرأة في مجالات حساسة ودقيقة، تتجاوز الدور التنميطي المعهود

1984.. النسخة السوريّة

فرات زيزفون 09-11-2020

وسط هذه الأحداث المفصلية والجوهرية، كان يدور حدث هامشي تافه مستمر، أسعار الصرف تصعد بهدوء، وسعر الليرة السورية ينخفض بشكل تدريجي

حكايتان من حوران.. يرويهما أبو باسل

صوت سوري 31-10-2020

تحفل ذاكرة أبو باسل، ابن حوران، بحكايات من السهل والجبل، عن حوران كما هي، والعلاقات بين أهلها بصورتها الطبيعية. اختار «صوت سوري» اثنتين من تلك الحكايات، ويقوم بنشرهما بعد استئذان راويهما، من دون أي تعديل، سوى ما يقتضيه التحرير الصحفي

ذكريات شاميّة: وحبّذا ساكن (حوران) من كانا

صوت سوري 31-10-2020

بعد سنوات طويلة، عرفتُ أن هناك بلدات كاملة متداخلة جغرافياً في ريفي درعا والسويداء، تعتنق المسيحية منذ مئات السنوات، وأن تلك المنطقة احتضنت في غابر الزمن، عدداً من أقدم وأهم الكنائس المسيحية في بلاد الشام

حوارنة في الغربة: يا حيّا الله بأولاد البلد!

صوت سوري 30-10-2020

يقول المثل الشعبي «الغربة كربة»، وهي كذلك بالفعل، لا سيّما للسوريين الذي هُجّروا من بلادهم. غير أنّ الغربة قد تكون أيضاً «قُربى»، أو هذا على الأقل ما لاحظه عدد من أبناء حوران المغتربين

في حضرة السهل والجبل: بيان استسلام للجغرافيا واللغة

صوت سوري 30-10-2020

ليست هذا مادة صحفية، ولا مقالة رأي، ولا خاطرة. هذا بيان أدعو فيه نفسي، والجميع، إلى الاستسلام لسطوة اللغة والجغرافيا

عين ثالثة: «الفروق الدقيقة» بين درعا والسويداء

صوت سوري 30-10-2020

في نهاية المطاف، لم أتوصل إلى معرفة الفروق الدقيقة، وابتسمت حين تذكرت كم كان المنسفان شهيين، ومليئين بالدسم، والكرم، والحفاوة، والحب، بالطريقة ذاتها

الحلم بموت آمن!

صارغون 27-10-2020

لقد وصل سعر القبر في دمشق إلى سبعة ملايين ليرة! ليرة تدفن ليرة!! ونشأت تجارة فظيعة، هي تأجير القبر ببضعة ملايين لخمس سنوات