× الرئيسية
ملفاتنا
صورنا
إنفوغرافيك
من نحن
تَواصُل
النشرة البريدية
facebook twitter twitter twitter
اختر محافظة لتصفح المقالات حلب
الرقة
الحسكة
دير الزور
اللاذقية
طرطوس
إدلب
حماة
حمص
دمشق
القنيطرة
درعا
السويداء
ريف دمشق

حكاياتنا

كيف يعيش السوريون اليوم في كل مكان؟ نحاول الإضاءة على جزء بسيط من الصورة

عضّة كوساية

هدى الحيران

08-05-2020

لم يخيب الدكتور فاصل ظنّ متابعيه، واستطاع أن يحضر إلى حلقته طرفي نقيض: شريد شحافة، وغضبان نقاصة. كان الأخير يؤكد أنه يعرف تماماً كيف يفكر الأمن المريخي الذي لن يكتفي باعتقال مدراء سوبر ماركت «مريخوتل»، بل سيبدأ قريباً باعتقال الزبائن أيضاً!

المعركة الأخيرة لـ«دون كيخوته» السوري: لمّي شملنا يا طواحين!

جُمان أرجوان 06-05-2020

«هذه الحرب متشعّبة ومعقّدة. لا يمكن اختصارها بكلمة حربٍ فقط، هي مجموعةٌ من الحروب والمعارك التي نخوضها يومياً، وأعتقد أنني على وشك أن أربح جولة بعد سلسلة من الجولات الخاسرة». بهذه الكلمات يختصر فادي حكايته الطويلة.

أوجاعنا التي سرقتها الحرب!

فرات زيزفون 04-05-2020

تصالحنا مع الفساد في أقسى صوره. رشونا مهندسي وعمال البلدية كي لا يهدموا منازلنا المخالفة، ودفعنا لمتعهدي البناء «جنى العمر» مقابل بيوت من البلوك «على العضم»، لأن المتعهدين محميون من البلدية.

حكاية سارة: ما كلّ ناجٍ من الموت.. حي!

شغف 01-05-2020

قبل أن تقص عليّ حكايتها، كنت أظن أنني أعرف ذلك الإحساس، وأن آلامنا – نحن السوريين – في الحرب متشابهة، رغم اختلاف حكاياتنا. لكن اتضح لي أن لا شيء يشبه شيئاً، وأن كل حكاية هي حرب بحد ذاتها

كورونا وعزيمة الأمّة: احترِزوا!

الريفي 29-04-2020

لاحظوا التشابه العميق القائم بين مصدر الفعل «أَوهن» وهو «إيهان»، وبين اسم مدينة ووهان الصينيّة. يا ربّاه! ما هذا؟ هل هي المصادفة؟ يا أخي علينا التفكير كثيراً قبل القول إنها مصادفة، يعني هي غالباً مؤامرة تستهدف عزيمة الأمة

المهجّرون الجدد: ضحايا مخططات دمشق التنظيمية

صوفي شتوي 28-04-2020

تفاصيل فارهة كثيرة أخذت أماكنها في مجسمات لـ«مدن حديثة» تضاف الى أحياء دمشق، بعد أن نُسفت البيوت والبساتين القديمة لتكون الأحياء المستحدثة وجه العاصمة المستقبلي الموعود. أسئلة كثيرة تدور في أذهان السوريين: من سيسكن هذه الأحياء؟ ولمن تبنى؟ وما مصير سكان الأحياء السابقة؟

يوم صدور قرار الوزير

درويش فرج الله 25-04-2020

يبدو أن التمييز على أساس مناطقي قد «ازدهر» بشكل أقوى من ذي قبل، في جغرافيا سيطرة دمشق، حتى أنه بات ركيزة تُبنى عليها قرارات حكوميّة في شكل معلن! وبما يزيد تجذير الشروخ بين أبناء الجلدة الواحدة.

رمضان السوريين: كورونا يقسو على «خمسة بالمئة وشركاه»

فرات زيزفون 24-04-2020

ألا يكفي أن الفايروس التاجي قد تسبب بإغلاق المنتجعات، والكباريهات، والمطاعم، ليجد السيد خمسة بالمئة وشركاه أنفسهم بلا ترفيه؟! ألا يكفي هذا، لتأتي أنت – شهقة - يا رمضان! وتزيدها عليهم!

سوريو المنافي في «بحر الاندماج»: بالبكيني أم البوركيني؟

لين فاد 23-04-2020

المفارقة، أن ردود الفعل تجاه الفتاة التي ترتدي «البوركيني» في البلاد الأوربية، مشابهة لردود الفعل تجاه أخرى ترتدي «البكيني» في البلاد المُحافظة، كلتاهما تتعرض للكثير من النظرات والتعليقات، وأحياناً للتهجم من بعض الأشخاص.