× الرئيسية
ملفاتنا
صورنا
إنفوغرافيك
من نحن
تَواصُل
النشرة البريدية
facebook twitter twitter twitter
اختر محافظة لتصفح المقالات حلب
الرقة
الحسكة
دير الزور
اللاذقية
طرطوس
إدلب
حماة
حمص
دمشق
القنيطرة
درعا
السويداء
ريف دمشق

ملح

ندوِّن لأن الكتابة ملح، قد نضعه على جرح، وقد نُملح به أرواحنا فلا تفسد

صديقي الخوف

سطر فارغ

24-01-2022

«لك بتعرف الأمان اللي موجود هون خلاني خاف بزيادة؟ يعني عم أستغرب كيف الناس هون بيحكوا مع الشرطة بالشارع عادي! وبس تمرق سيارة شرطة قال ما بيخافوا! لك بشرفي أنا ما عم أفهم هاد الأمان، أنا والله هاد الأمان عم يخوفني وعم يحسسني إنو هدوء ما قبل العاصفة»

نحن العار والخطيئة

جُمان أرجوان 18-01-2022

لم تحظ سوريا يوماً بنظام كفالة وضمان اجتماعي لائق لهؤلاء الأطفال، متروكين كانوا، أو حتى أيتاماً، أقصد نظاماً متكاملاً يضمن حدّاً من العيش الكريم مقروناً بتعليم، وتنمية مهارات ومعارف. حتى في تلك السنوات التي يطلق عليها «سنوات الرخاء» كان الأمر مقتصراً على عدد من دور رعاية الأيتام

بلاد الأمـّـهات

الريفي 31-12-2021

تقف الأمهات على بوابة العام. تقول واحدتهنّ بثقة: هذا العام سأراهم. تخاف أمٌّ تحب الدلالات من الأعوام. تقول: لقد دارت الأرض حول الشمس، وها هي عادت الآن لتبدأ دورة جديدة، كيف لنا أن نتخيل اختلافاً بين دورتين؟ تصمت الأم، ثم تستأنف انتظارها لعلّ العام القادم يحمل ابنها إليها، مكذبة نظريتها…

حين انتشلني «سانتا كلوز» من الظلام.. حكاية ليست مُتخيّلة

جُمان أرجوان 23-12-2021

اليوم؛ بعد أسبوع من تركيب الشجرة وتزيينها، نجلس في غرفة معتمة، نضيء طريقنا بـ«فلاش» الموبايل الذي نراقب بطاريته بين وقت وآخر، بينما تجلس الشجرة في زاوية الغرفة، كتلة من السواد، تهتز أغصانها بين وقت وآخر مع كل لفحة هواء تتسلل من النافذة، وتتحرك مثل شبح يهم بمهاجمتنا

نسويات بالفطرة

رابعة الورد 12-12-2021

تمسك الهاتف، وتكلم ذاك القهر، وهي تمرر يدها بين خصلات شعرها.. الخصلات نفسها التي أمسكها منها يوماً ورماها خارج المنزل، الخصلات نفسها التي مسحت أمها عليها، وأقنعتها بالعودة ذليلة إليه بعد شهر. الخصلات نفسها التي أمسكتها منها ضرتها وضربتها بعنف لأنه سينام معها تلك الليلة. الخصلات نفسها…

«إيصال الدعم إلى مستحقيه».. والإذلال الموصوم بـ«الذكاء»

جُمان أرجوان 06-12-2021

إليوم وبعد مرور أكثر من 10 سنوات على اندلاع الحرب، وبعد أن أصبح أكثر من 90 بالمئة من الشعب السوري تحت خط الفقر، وبعد افتقاد نحو 60 بالمئة من السوريين والسوريات الأمن الغذائي، تتابع الحكومة مشروعها بالمنطق نفسه، والرؤية ذاتها! اليوم يستمر فرزنا الذي بدأ قبل نحو عقدين، إلى «بشر وأشباه…

فايسبوك.. «مدينتنا الكبرى»!

رونق سعيد 11-11-2021

تزامن شيوع استخدام موقع فايسبوك في سوريا مع اندلاع الحراك فيها، إذ كان قبل ذلك من بين المواقع المحجوبة الكثيرة، إمعاناً في منع أي شكل من أشكال التواصل الحقيقي عبر منتديات، أو أحزاب، أو منظمات غير محكومة برقابة شديدة

قفزت من فوق الجسر المعلق فكدت أغرق في نهر عفرين!

جُمان أرجوان 11-11-2021

كلما فكرت في زيارة مدينة سوريّة أحبّها خفت. ليس خوفاً تقليدياً مرتبطاً بهواجس الأمان المعتادة، أزعم أنه خوف من نوع خاص، خوف أذكر أنه بدأ ينمو داخلي قبل اندلاع الحرب، وكبُر معركةً إثر أخرى. خوف يمنعني من زيارة مكان أحبه، أو مكان كنت أتمنى أن أزوره فعلاً

بورتريه لطرطوس: «المدينة القرية».. أو كيف تحوّل الحسناء إلى «وصيفة نائمة»

رصينة سن الذهب 10-11-2021

فيما كنت أسير في نهاراتي أيام العطل في تلك المدينة الصغيرة، التقطت حكايات كثيرة عن تاريخها المنسي الذي لم تقترب منه الكتب الرسمية في التأريخ، واحدة منها، كان يمكنها تحويل المدينة إلى محجّ مسيحي لا يقل أهمية عن أي محجّ آخر في الشرق